الرئيسيةالرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
ماشاء الله تبارك الله ماشاء الله لاقوة الا بالله
إذا لم تكن عضواً لدينا, فإنه سيكون وساماً على صدرنا إذا انضممت إلى عائلتنا!
الآن يمكنك زيارتنا عبر الرابط الجديد: rBash.co.nr

شاطر | 
 

 الثبات علي القرارات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحكمة
مشرفه
avatar

عدد المساهمات : 32
نقاط : 78
تاريخ التسجيل : 25/12/2009

مُساهمةموضوع: الثبات علي القرارات   الجمعة يناير 08, 2010 5:57 am

الثبات علي القرارات التي نتخذها في ديننا


السلام عليكم
اريد ان اتكلم معكم عن الثبات علي القرارات التي نتخذها في ديننا


كثيرا ما نقرر ان الوقت حان لااتخاذ خطوات جادة في ديننا
الانتظام في الصلاة
قيام الليل
ترك سماع الاغاني
ترك السجائر
الالتزام بالملابس الواسعة
..
..
.
.
و الكثير و الكثير

نبدا بهمة فائقة بها نريد ان نفعل كل شيئ في نفس الوقت
و مع الوقت نترك ما اتفقنا عليه و علي الالتزام به
هل هذا ضعف ايمان
ام انه من البدايه لم يكن عن اقتناع
ام اننا فقدنا الامل و احسسنا بالياس
ام فقدنا من كان يشجعنا
ام قررنا ان الله جل و علي لا يجب ان يطاع

لماذا نترك ما نعرف انه الصواب
لماذا نسمع الاغاني مجددا
لماذا نعود للملابس التي تظهر اكثر مما تخفي
لما نعود للمعصية

احد هذه الاسباب هو اننا بعد ان نقرر التقرب من الله
نظل في مكاننا لا نتحرك اي خطوة للامام
لا نحاول تعلم ما يقربنا فعلا
نكتفي بما نريد من تقرب
ولا ناخذ اي خطوة حتي نعين انفسنا علي هذه الطاعات

تعالوا ننظر لهذه النطة
تخيلوا معي جبل من الرمال قرر الصمود في وجه كل العواصف
في البدايه الجبل صامد
وربما يكون هناك من يدعمه و يسانده للصمود
و مع الوقت تتناثر حبات الرمال من علي الجبل شيئا فشيئا
فيقل و يضعف مرة بعد مرة
وتصبح الرياح الخفيفة التي لم تكن تؤثر فيه قادرة علي زعزعته و هزه بعنف
كل هذا لان الجبل لم يقوم احد بتجديده و اضافة المزيد له
فبعد ان كان صامدا في وجه العواصف
اصبح لا يقوي علي مجرد رياح

هكذا نحن ايضا
نريد الحق و نعرفه و نعمل من اجله
ولاننا لا نمي انفسنا مع الوقت تفتر الهمه
فنصبح عرضه للشهوات

كم من شاب عاد لما ترك من معاصي
كم من فتاة خلعت الحجاب
كم من مسلم ترك الصلاة بعد الانتظام
كم ممن ترك الاغاني و الان يرسلها في البروفايل للغير

ان دل هذا فيدل علي الياس من الله و مغفرته
وضعف الايمان بقوته وعظمته
و عدم معرفه رحمته و رافته و عطفه علينا

بالله عليكم عودوا مرة اخري لما كنتم قد نويتم من صالح الاعمال
انتم تعرفون ما الحكم في الاسلام
انتم تعرفون ما الصواب

ولكن هذه هي النفس امارة بما يغضب الله طوال الوقت
عودوا و لا تقفوا ساكتين كالجبل تذروه الرياح
بل كونوا ككرة من الثلج كلما تحركت للامام زاد حجمها
و حينها لا يستطيع احد الصمود امامها

اكثروا من القراءة في دينكم
اكثورا من الاستماع للخطب
صوموا السنن
قوموا اليل
حبوا الله يحبكم
اطيعوا الله يبدلكم باحسن مما كان قد رزقكم

بالله عليكم افرحونا
ولا تكونوا ممن نكص علي عقبيه
او كالمراة التي تقطع ثوبها بعد ان اتمته

مهما كانت الاسباب الي يوحيها الشيطان
تمسكوا بدينكم و زيدوا من قوتكم فيه
فاذا اخذتكم الدنيا للوراء عدتم ان نقطه في الوسط
تستطيعون معها الانطلاق من جديد

رجاء خاص بالله عليكم مرة اخري
حاسبوا انفسكم فيما عاهدتم الله
وكنتم قد اقتنعتم بفعله

الا يستحق الله ان نطيعه
وان نكمل في طريق طاعته مهما حدث

ادخلوا الان و غيروا في بروفايلاتكم ما يشدكم للخلف
الكليبات العاريه
الاغاني
الصور
صور البروفايلات

فكل مرة نحذف شيئا من اجل الله
هي خطوة تجاه الله
و كما قال الصادق الامين في الحديث
من اتي الله مشيا اتاه الله هروله

عودوا كما كنتم
وفقكم الله لما يحب و يرضي
وبدلكم بخير مما كان قد رزقكم
و رزقكم خير الحياة و خير الممات
وثقوا ان الله لا يفعل الا خيرا
مهما كان شكل ما يحدث لنا او حولنا
ان اطعنا الله
فخيرا سنجد و نقابل ان شاء الله

واختم حديثي بتلك الايه و تذكروها دائما
}مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا
مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ




نسألكم الدعاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الثبات علي القرارات
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Rash Bash :: المنتديات العامة :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: